• عون يجري سلسلة اتصالات للمحافظة على وحدة لبنان
  • لجنة مكافحة الفساد السعودية توقف أمراء ووزراء متورطين بالفساد
  • قلق وتوتر من احتمال شن إسرائيل عدواناً رابعاً على غزة
  • إسرائيل تطوق القدس بكاميرات سرية للتصدي للعمليات الاستشهادية
  • لا قطيعة بين الأردن والسلطة الفلسطينية
  • الاحتلال الإسرائيلي يقتحم عدة مواقع في جنين وينصب حواجز
  • مشاورات لدخول حركة حماس منظمة التحرير الفلسطينية
  • داعش يتبنى تفجيرات دمشق
  • هنية يعلن التوصل لاتفاق بين حماس وفتح برعاية مصر
  • جواسيس إسرائيليون اكتشفوا استخدام روس برمجيات "كاسبرسكي" للتسلل

69% من الأمريكيين يطالبون ترامب بالتوقف عن التغريد على تويتر

2017-09-28 00:00:00

أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الأربعاء، أن أكثرية الأمريكيين 56%، يعتبرون أن الرئيس دونالد ترامب "ليس أهلاً" للرئاسة، وأن ثلث الناخبين فقط 36%، راضون عن أدائه منذ توليه الرئاسة في يناير (كانون الثاني).

وبحسب الاستطلاع الذي أجراه معهد كوينيبياك، قال 56% ممن شملهم إن ترامب "ليس أهلاً" للرئاسة، مقابل 42% اعتبروا أنه أهل لها، وانقسمت هاتان الفئتان بشدة بحسب الانتماء السياسي للمستطلعين وجنسهم ولون بشرتهم.

وتوزع المستطلعون، بحسب انتمائهم السياسي بين 94% من الديمقراطيين قالوا إن ترامب ليس أهلاً للرئاسة، و84% من الجمهوريين قالوا إنه أهل لها.

أما بناء على توزعهم بحسب لون البشرة والجنس، فقد قال 50% من البيض إنه أهل للرئاسة، مقابل 48% قالوا عكس ذلك، في حين قال 49% من الرجال إنه غير أهل لها مقابل 49% قالوا العكس.

أما لدى الناخبين السود، فقد اعتبر 94% منهم أن رئيسهم ليس أهلاً بالمنصب الذي يشغله، وهو رأي شاطرتهن إياه 63% من النساء.

وأجري الاستطلاع بين 21 و26 سبتمبر (أيلول) وبلغ هامش الخطأ فيه 3,1%.

بالمقابل، اعتبرت غالبية المستطلعين 69%، أن الرئيس الـ45 للولايات المتحدة يجب أن يكف عن التغريد على تويتر، مقابل 26% فقط قالوا إنهم راضون عن استخدامه المتواصل لموقع التواصل الاجتماعي هذا.

أما بالنسبة إلى معدل الرضا على أداء الرئيس، فبلغ 36% وهي نسبة لم تتغير كثيراً، فمنذ مارس (آذار) تتراوح شعبية ترامب بين 33 و40%.

وأظهر الاستطلاع أن 51% من الأمريكيين يشعرون بالخجل لأن ترامب هو رئيسهم، مقابل 27% فقط قالوا إنهم يفتخرون به رئيساً لهم.

وقال المدير المساعد لمعهد الاستطلاع في جامعة كوينيباك تيم ماليون في معرض تعليقه على نتائج هذه الدراسة، إنها أظهرت أن "ليس هناك من جانب إيجابي".

وأضاف أنه في ظل مراوحة نسبة الرضا على أداء ترامب مكانها بين 30 و40%، وفي ظل "الشكوك المحيطة بطباعه وقدرته على الحكم على الأمور، فإن الرئيس دونالد ترامب يجب أن يواجه الحقيقة القاسية أن غالبية الأمريكيين يعتقدون ببساطة أنه ليس أهلاً لتولي المركز الأهم في البلاد".

شخصية من بلدي
تحت المجهر
تقارير مصورة