• إسرائيل تضع قواتها في حالة تأهب وتزيد الحماية حول المستوطنات
  • لبنان: مقتل 17 عنصراً من حزب الله في معارك جرود عرسال
  • الرئاسة الفلسطينية تبلغ أمريكا عدم جدوى جهود السلام
  • كيف تجاوز منفذ عملية الطعن في "حلاميش" الأمن وقتل 3 مستوطنين؟!
  • الاحتلال يداهم منزل عائلة منذ عملية "حلميش" وتعتقل شقيقه
  • مقتل 3 مستوطنين إسرائيليين بعملية طعن قرب رام الله
  • الرئيس يعلن وقف الاتصالات مع إسرائيل
  • المقدسيون يواصلون اعتصامهم أمام المسجد الأقصى رفضاً للبوابات الإلكترونية
  • دعوات جماهيرية لشد الرحال إلى المسجد الأقصى الجمعة
  • الأردن يدعو إسرائيل إلى فتح الأقصى "فوراً ودون عوائق"

قاتل الشهيد الشريف يخرج من السجن

2017-07-17 00:00:00


قضت المحكمة العسكرية، الاسرائيلية الاثنين، بالإفراج عن الجندي الإسرائيلي إليئور أزاريا، قاتل الشهيد الفلسطيني عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة في آذار/مارس العام الماضي.
وقررت هيئة المحكمة الإفراج عن الجندي القاتل والإبقاء عليه رهن الاعتقال المنزلي إلى حين البت في الاستئناف الذي تقدم به على قرار الحكم الذي صدر ضده بالسجن لمدة 18 شهرا بعد إدانته بإعدام الشاب الفلسطيني الشريف.
وينص القرار على فرض الحبس المنزلي على الجندي القاتل في إطار شروط تأجيل فرض عقوبة السجن على الجندي المتواجد في الاحتجاز بقاعدة عسكرية، حيث من المتوقع أن ينهي أزاريا بغضون الأشهر القادمة الخدمة العسكرية بالجيش.
وحسب القرار، سينقل الجندي القاتل من الحبس المفتوح في قاعدة عسكرية إلى الحبس المنزلي، على أن يفرج عنه يوم الخميس القادم، حيث ستجيز شروط الإفراج عنه الذهاب إلى الكنيس يوم السبت برفقة والده.
وسبق أن قررت محكمة الاستئناف العسكرية في مقر وزارة الجيش الإسرائيلي، تأجيل دخول أزاريا إلى السجن، في أعقاب طلب قدمه محاميه وبموافقة النيابة العسكرية، وذلك إلى حين النظر في الاستئنافات التي قدمت، على أن يمكث الجندي القاتل في معسكر" نحشونيم" بدلاً من الاعتقال المنزلي.
وفي مطلع آذار، قدم محامو الجندي القاتل أزاريا، استئنافا، على قرار الحكم الذي صدر في نهاية شباط/فبراير الماضي ضده بالسجن لمدة 18 شهرا بعد إدانته بإعدام الشاب عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل المحتلة في آذار/مارس العام الماضي.
 

شخصية من بلدي
تحت المجهر
تقارير مصورة