• استشهاد المنفذ- مقتل 3 حراس أمن في عملية اطلاق نار شمال القدس
  • مدريد تهدد رئيس حكومة كتالونيا بالحبس لدوره في الاستفتاء
  • الأكراد يحددون مصيرهم اليوم
  • قرارات اللجنة التنفيذية للمنظمة
  • المقترحات الامريكية للتسوية مع اسرائيل
  • ترامب مهدداً زعيم كوريا الشمالية: "لن تبقى طويلاً"
  • تهجير مقاتلين وعوائلهم من دمشق نحو شمال سوريا
  • الرجوب: المصالحة ستنهار إذا استعجلنا بملفي الرواتب والأمن
  • مداهمات ومواجهات في بيت لحم وطولكرم
  • تونس: إرجاء الانتخابات البلدية

الحكومة: مؤتمر إسطنبول تكريس للانقسام

2017-03-02 00:00:00

اعتبرت الحكومة الفلسطينية، مساء الأربعاء، مؤتمر إسطنبول والذي نظمته أذرع مؤيدة لجماعة الإخوان، تعزيزاً للانقسام الفلسطيني وتكريساً له، وإضراراً بالقضية الفلسطينية.

وقال الناطق باسم الحكومة الفلسطينية، يوسف المحمود، إن "ما يسمى بمؤتمر اسطنبول يندرج في خانة توسيع دائرة الانقسام الأسود وتعميمها عبر محاولة المساس بمنظمة التحرير، رأس الشرعية الفلسطينية".

وأضاف المحمود أن "أية خطوة لا تأخذ بعين الاعتبار المصالح الوطنية العليا للشعب الفلسطيني تقع فورا في دائرة الشبهات، وأن رأس المصلحة الوطنية، الحفاظ على الشرعية والعمل على استعادة وحدة الصف وتمتينها".

وأشار إلى أن أشد ما تحتاجه القضية الفلسطينية في هذه الظروف، وحدة الصف وانهاء ما وصفه بـ"الانقسام الأسود".

وشدد على أن جميع محاولات النيل من القضية الفلسطينية عبر خلق الانقسام بكافة اشكاله ومحاولات بث الفرقة في الصف الفلسطيني باءت بالفشل، داعياً لوقفة جادة وحازمة تجاه أي تحركات تناقض الشرعية والمصالح الوطنية العليا للفلسطينيين.

واستضافت مدينة إسطنبول التركية، مؤتمراً لفلسطينيي الشتات لبحث إيجاد ممثل للشعب الفلسطيني، وهو ما اعتبرته فصائل فلسطينية تجاوزاً لمنظمة التحرير الفلسطينية، وقفزاً على دورها.

شخصية من بلدي
تحت المجهر
تقارير مصورة